اعلان

عاجل اجتماع رئاسة الجمهورية ورئيس المجلس التشريعي وقرارات صارمة تؤدي الي الاعدام بخصوص الدولار

عاجل اجتماع رئاسة الجمهورية ورئيس المجلس التشريعي  وقرارات صارمة تؤدي الي الاعدام بخصوص الدولار

رئاسة الجمهورية.......
انتهي قبل قليل اجتماع ضم رئيس الجمهورية ورئيس المجلس التشريعي والنائب الاول لرئيس الجمهورية ووزير. المالية ومحافظ بنك السودان المركزي ووزير العدل ووزير الداخلية ومدير جهاز الأمن...
الاجتماع ناقش ارتفاع الدولار وكيفية محاربة تجارته والوصول لاستقراره...
وزير المالية اكد ان لايمكن تثبيت سعر الصرف مالم تتم. محاربة تجارة العملة وانه. ليس هناك مبررات لارتفاع اسعار العملة...
خرج الاجتماع بقرارات هي الاول من من نوعها سيتم تطبيقها بعد وضع. الترتيبات. اللازمة لها في اسرع ما يمكن... وهي
1- منع التعامل بالعملات الأجنبية بين المواطنين.
2- اي مواطن يتم ضبطه وهو يحمل. اي عملة اجنبية ستتم. محاكمته بالاعدام او المؤبد (العقوبتان اللتان اقراهما الاجتماع).
3- امهال التجار ومدخري العملات الأجنبية مدة اقصاها عشرة ايام لتحويلها لجنيه عبر البنوك وقد اقر الاجتماع التحويل بسعر 13.5 لهذه المرحلة علي ان يتم تثبيت سعر الدولار بواقع عشرة جنيه بعد المهلة ويحدد سعر بقية العملات علي اساس الددولار.
4- سيتم تطبيق. الاعدام والمؤبد بعد انقضاء مهلة العشرة ايام علي كل من يتم ضبطه بعملة اجنبية.
5- بعد تثبيت سعر الصرف سيتم التعامل مع تحويلات المغتربين بسعر عشرة جنيه للدولار بالتحويل فقط ولا يسمح لاي مغترب الدخول بعمله اجنبية والا سيطبق عليه القانون .
6- الشركات والاجانب سيتم استلام تحاويلهم ومعايرتها بالجنيه وسوف تودع في حساباتهم بالجنيه السوداني بواقع عشرة جنيه للدولار بعد انقضاء المهلة.
7- القانون لايستثني اي من منتسبي الحكومة واجهزتها وسيطبق عليهم القانون بالسواء
اعلان هنا بأرخص الاس

1 التعليقات :

  1. الله أكبر ايو دا الكلام الصاح انا شاء الله الكلام دا يطبق ولو اطبق من وجهة نظري الدولار حيكون في الشارع زول دايرو مافي.

    ردحذف

عربي باي