اعلان

طالب سوداني يبتكر "نظارة ذكية " لمساعدة المكفوفين


ابتكر محمد فيصل خالد "نظارة ذكية" ناطقة، وتمثل بارقة أمل للمكفوفين، وتساعدهم على السير والتحرك بسلام وآمان، والتعرف على الأشياء وتحذيرهم في الوقت المناسب لتجنب الاصطدام بها.
و"النظارة الذكية" مشروع تخرج في كلية علوم البصريات بجامعة النيلين في السودان، وأطلق عليها اسم "البصيرة" وتحتوي على شريحة وكاميرا وسماعة متصلة بإطار النظارة، وتلتقط الصور وتخزنها ومن ثم تحويلها إلى أصوات لتنبيه مستخدميها خلال التحرك في المنزل وأثناء السير في الأماكن العامة، لتجنب الاصطدام بالأشياء وضمان سلامتهم.
ويسعى محمد إلى تطويرها لاستخدامها أثناء السير لتحذر مستخدميها من السيارات لتحتوي النظارة على جهاز تحديد المواقع (GPS)، بجانب الشريحة وسماعة تحتوي على (USB) لتزويدها بالطاقة لتشغيل متصل بخزان طاقة (POWER BANK) أو استخدام بطاريات صغيرة (AA).
ويوضح محمد، أن هناك ابتكارات في مجال مساعدة المكفوفين، من بينها نظارة منظمة "بارسي" البولندية، حيث ترسل كاميرا الصور إلى تطبيق على الهاتف المحمول ويتعرف على الأشكال والألوان والنصوص المكتوبة وكذلك الوجوه ويرسل التفاصيل المتعلقة بالصور في بث صوتي عبر السماعة إلى مستخدميها، كما تحتوي على جهاز تحديد المواقع (GPS) وهي بعكس نظارته "البصيرة" حيث يكون البرنامج في شريحة النظارة ذاتها.
ويقول محمد إن الفكرة لمساعدة شريحة من المجتمع، فقدت "البصر" لكنها لمتحرم من نعمة "البصيرة"، ويمكن أن تكون إضافة إلى جانب "العصا البيضاء". ويبين محمد أن مشروعه لخدمة المكفوفين، وخطوة في مشوار طويل، يحتاج للتطوير المستمر كما أن "النظارة الذكية" ستكون باللون الأبيض، ليكون لمستخدميها قانون يكفل لهما لأولوية في المواقع المختلفة، ولتكون رمزا بأن صاحبها "كفيف". الجدير بالذكر، أن محمد مقيم في الدوحة، ودرس المرحلة الثانوية بالمدرسة السودانية هناك.



اعلان هنا بأرخص الاس

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي