اعلان

استجابة محدودة للعصيان المدني والمعارضة تتعهد بالمواصلة

استجابة محدودة للعصيان المدني والمعارضة تتعهد بالمواصلة


استجابة محدودة للعصيان المدني والمعارضة تتعهد بالمواصلة


 شهدت الدعوات للعصيان المدني التي أطلقها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك، واتساب، تويتر)، لاسقاط النظام استجابة نسبية وصفت بالمحدودة، ففي الخرطوم لم تكن حركة المرور كالمعتاد في بعض الشوارع، أما في جنوب دارفور فقد شهد سوق نيالا اغلاقاً شبه تام للمحلات التجارية صباحاً، وانتظمت حركة السوق بعد الواحدة ظهراً، وتعهدت المعارضة بالمواصلة في طريق اسقاط النظام.
 وكانت الحركة في بعض شوارع الخرطوم صباح أمس (المطار، محمد نجيب والمعرض ببري) على غير المعتاد، حيث كانت خفيفة ولم تشهد زحاماً كالعادة في الفترة من التاسعة وحتى العاشرة والنصف، وأفادت المتابعات الى حدوث زحام في شوارع الجامعة والبرلمان والجمهورية والبلدية بسبب الاستعراض الرسمي بمناسبة الاحتفال بإعلان الاستقلال من داخل البرلمان.
 وفي السياق اعلن حزب الامة القومي عن اعتقالات طالت قيادات من الحزب وقوى معارضة بمدن السودان المختلفة، ووصف الحزب في بيان امس، العصيان بالناجح، ولفت الى انه وحد قوى المعارضة السودانية وتنظيمات المجتمع السوداني نحو هدف اسقاط النظام، ولفت الى اتباعه بخطوات في طريق الانتفاضة التراكمية.
 ومن جانبه ابدى الناطق الرسمي باسم حزب المؤتمر السوداني محمد حسن عربي قلقهم على مصير المعتقلين من الحزب، وذلك على خلفية تصريح مساعد رئيس الجمهورية ابراهيم محمود حامد بعدم وجود معتقلين سياسيين، وأعلن عربي اعتقال رئيس الحزب بولاية سنار الماحي سليمان عقب التزامه بالعصيان ورفضه الحضور عقب استدعائه من السلطات، بالاضافة الى اعتقال الامين العام لفرعية نهر النيل عصام خضر.
 ومن جهته ذكر القيادي بحركة الإصلاح الآن أسامة توفيق أن العصيان يوم أمس كان بمثابة الوثبة الثانية باعتبار أن الفعل الثوري تراكمي، ووصف العصيان بالناجح، وقال لـ (الجريدة) (العصيان نجح بكل المقاييس لحالة الهلع والخوف التي انتابت الحكومة، مما دفع إلى تنظيم احتفال بالاستقلال وعرض عسكري في شارعي الجمهورية والقصر، الامر الذي تسبب في حدوث اختناق مروري في شارعي البلدية والجامعة)، ولفت إلى أن حالة التأهب التي دخل فيها النظام تكلف الدولة أموالاً طائلة.
 وفي السياق نقل المركز السوداني للخدمات الصحفية تصريحات لمسؤولين حكوميين في عدة ولايات حول عدم الاستجابة للعصيان، وأشار معتمد محلية الخرطوم الفريق ركن أحمد علي عثمان أبوشنب لانسياب العمل بشكل طبيعي بجميع المرافق العامة والخاصة والمدارس والمستشفيات والأسواق ومحطات الوقود والمخابز ومواقف المواصلات.
 وقال وزير التخطيط، والي جنوب دارفور بالإنابة حمد الطيب أبوريدة إن حركة الأسواق تعمل بصورة منتظمة ومستمرة، في وقت كشف الأمين العام لحكومة ولاية الجزيرة د. معتصم عبدالله أن التقارير التي وردت إليهم أمس الإثنين، تشير إلى أن العمل يسير بصورة عادية بكافة المؤسسات والوزارات، وأبان أن أعداداً قليلة من الموظفين والعمال يقومون بقضاء إجازاتهم الشهرية، وأن المواطنين مارسوا نشاطاتهم اليومية داخل الأسواق والمحال التجارية والمدارس والمستشفيات وكافة المرافق الحكومية.
تفاصيل ص2-3
اعلان هنا بأرخص الاس

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي