اعلان

المؤتمر الوطني: شكلنا غرفة مركزية لدحض شائعات العصيان

المؤتمر الوطني: شكلنا غرفة مركزية لدحض شائعات العصيان


أعلن المؤتمر الوطني تشكيل غرفة مركزية للرد على استفسارات العضوية ودحض الشائعات التي يطلقها دعاة العصيان المدني ، وسخر في الوقت ذاته من مقدرة المعارضة على انجاحه ، ورددت قيادات شُعب الأساس بالوطني بولاية الخرطوم هتافات مناوئة للعصيان، وطالب مساعد رئيس الجمهورية ونائبه لشؤون الحزب المهندس إبراهيم محمود عضوية الوطني بعدم الاهتمام بالعصيان المدني المقرر إنطلاقه في التاسع عشر من الشهر الجاري ، وقلل من دعوات العصيان ورهان المعارضة على اسقاط الحكومة بسبب الإجراءات الإقتصادية الأخيرة، وأستخف بالحملات الأسفيرية الداعية للعصيان وتوقع فشلها، وقال محمود لدى مخاطبته شُعب الأساس بالمؤتمر الوطني بولاية الخرطوم بالمركز العام أمس : إن تلك الحملات أطلقت في فضاء سمي بالأسفيري ووصفه بأنه عالم خيالي وهمي، وأضاف: "ماتشغلوا نفسكم كتير بالاعتصام في الواتساب، ماعندهم حاجه الناس ديل، زمان قالوا حتسقط الحكومة، نقد مشى الميدان لكن وجده خالياً وكتب حضرنا ولم نجدكم وتوقع تكرار ذلك في رسائل الواتساب حال فشل العصيان" ، وأعلن عن تدشين حملات الحزب التنشيطية في الشهر المقبل وقال: سندشن حملة لأخراص كل الألسن التي تدعو لتدمير السودان وتهديد أمنه ، ودلل على توقعاته بفشل العصيان بنتائج نسخته الأولى في نوفمبر الماضي بحسب التقارير الرسمية ، وزاد : "مافي زول حايشتغل بيهم خلوهم يعيشوا في خيالهم دا" ، وأقسم بأن تلك التقارير أكدت إن نسبة الحضور اليومي في الوزارات خلال أيام العصيان أكثر من الايام العادية .
وإتهم جهات لها علاقة بالعصيان لم يسمها بأنها أصدرت بيان أعلنت عطلة رسمية في المدارس لانجاح مساعيها مما دفع وزارة التربيية والتعليم لدحض ذلك، وحذر نائب رئيس الوطني عضوية حزبه من تكرار تلك الشائعات.
وحول إختصاصات الغرفة المركزية أشار إلى إن الغرض منها الرد على استفسارات العضوية وتكليفهم بالمهام ، وزاد: " ممكن نطلب منكم إرسال رسائل للتصدي لشائعات العصيان".
اعلان هنا بأرخص الاس

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي