اعلان

شرطة مكافحة التهريب بشمال كردفان :جهات نافذة خلف التهريب وتجارة المخدرات



اتهمت شرطة مكافحة التهريب بولاية شمال كردفان جهات نافذة لم تسمّها بممارسة التهريب عبر الحدود بالإضافة لتجارة المخدرات.
وقال المقدم شرطة حقوقي، عادل دهب علي، أن شمال كردفان تعد ملتقى لعدد من الولايات واصبحت معبراً خطيراً لنشاط التهريب الجمركي والتهريب للمخدرات والعقاقيير الممنوعة والمنشطات الجنسية.
وأوضح للصحفيين أمس أن هناك جهات نافذة تدير هذا النشاط، واشار لضبط شرطة مكافحة التهريب بضائع مهربة تقدر قيمتها بــ 40 مليار جنيهاً بمنطقة أم سعدون التابعة لمحلية بارا بشمال كردفان قادمة من غرب البلاد وتحتوي البضائع المهربة على ممنوعات من كريمات تبييض وتسمين وحبوب معبئة في كراتين داخل جولات بلاستيك وسط (أمباز) علي متن ثلاثة سيارات لواري. 
وقال مدير شرطة مكافحة التهريب عماد محمد نور لــ(الجريدة) أن البضائع تحوي على الكريمات والحبوب المنشطة للجنس المحظورة والممنوعة صحياً بجانب حبوب الخرشة والهلوسة مشيراً إلى أن خلال الشهرين الماضيين البضائع المهربة تصل إلي ما يقارب( 120 )مليار جنية سوداني والضبطيه التي تمت الآن تقدر أو تزيد عن (40مليار جنيه سوداني بالقديم)
اعلان هنا بأرخص الاس

0 التعليقات :

إرسال تعليق

عربي باي